القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الرياضة [LastPost]






كشفت تقارير صحفية عن وجود رغبة لدى إدارة الفريق الإنجليزي مانشستر يونايتد لإسناد مهمة تدريب الفريق حتى نهاية الموسم إلى الإسباني "إرنستو فالفيردي" مُدرب برشلونة السابق.

وحسب شبكة "بي بي سي" البريطانية نقلاً عن صحيفة ماركا الإسبانية، فإن إدارة الشياطين الحُمر ترى فالفيردي خيارًا مناسبًا لقيادة الفريق حتى نهاية الموسم الجاري، بعد إقالة النرويجي "أولي جونار سولشاير" بسبب سوء النتائج والخسارة المتتالية في البريميرليج أخرها الخسارة الكبيرة أمام الضعيف واتفورد برباعية مقابل هدف وحيد، وقبلها بجولتين الخسارة التاريخية على أرضية ملعب الأولد ترافورد على يد الغريم التقليد ليفربول.

وأكدت الصحيفة الإسبانية على وجود اتصالات جدية بين الطرفي، من اجل قدوم مُدرب برشلونة السابق إلى مانشستر وتولي الفريق خلفًا للنرويجي سولشاير.

يمثل الشياطين الحُمر على مقاعد البدلاء لاعبه السابق "مايكل كاريك" بشكل مؤقت إلى حين التعاقد مع مُدرب أخر حتى نهاية الموسم الجاري، ويرى النادي الإنجليزي أن نجمه السابق غير قادر على تلك المسئولية في الوقت الحالي، قاد كاريك اليونايتد في مباراة واحد حتى الآن بدوري أبطال أوروبا أمام فياريال في الجولة الخامسة من دور المجموعات، ونجح في تحقيق الفوز بثنائية نظيفة وحسم التأهل إلى دور الـ16 من البطولة الأغلى في القارة العجوز.

وكان فالفيردي قد تحدث مع الصحافة في وقت سابق وأكد على رغبتة في العودة إلى التدريب مرة أخرى، لكن العودة ستكون على شيئًا مختلف ومحفز.


تولى الإسباني تدريب برشلونة في مايو من عام 2017 وفاز مع الفريق بالليجا مرتين وكأس السوبر االإسباني مرة واحدة وكأس ملك إسبانيا مرة، لكن فضائح دوري الأبطال المتكررة وخسارة السوبر في جدة عام 2020 كانت سببًا رئيسيًا في رحيله عن قلعة الكتلان.

تعليقات